24 يناير 2022 م

صيدليات جيجل تستفيد من حوالي 5000 علبة من مضادات تخثر الدم

الحدثصيدليات جيجل تستفيد من حوالي 5000 علبة من مضادات تخثر الدم

شارك

  • حصة غير كافية أمام الطلب الكبير عليها
  • مضاعفة الإنتاج من الحقن لتغطية السوق المحلية أصبح أمرا ضروريا
  • تخصيص 50 علبة للعملاء اليوميين و20 على الأكثر للطلبيات المحتشمة

استفادت ولاية جيجل مطلع الأسبوع الجاري، حوالي 5000 علبة من مضادات تخثر الدم، موزعين على 250 صيدلية على مستوى إقليم الولاية، حسبما صرّح به نائب رئيس نقابة الصيادلة الخواص “مراد شابونية”، لـ “جيجل الجديدة”.

كشف يوم أمس، رئيس نقابة الصيادلة الخواص، في اتصال هاتفي لـ “جيجل الجديدة”، عن حصة جيجل من مضادات تخثر الدم، التي شرعت وزارة الصناعة الصيدلانية بتزويد السوق الوطنية بكميات إضافية من مضادات تخثر الدم، بما يتماشى مع احتياجات السوق ،سيّما وأنّهاعرفت في الفترة الماضية نقصا حادا على مستوى الصيدليات والمراكز الصحية، بفعل الطلب المتزايد عليها، وبلغت حصة جيجل منها حوالي 5000 علبة على فترات متقطعة، التي تتراوح بين الأسبوع و10 أيام كاملة، موزعة على 250 صيدلية، وقال “شابونية” في هذا الصدد، أنّ الموزعين يقدمون حصص معينة للصيادلة على حسب عدد المتعاملين، والتي تبلغ 50 علبة بالنسبة للعملاء اليوميين، أما المؤقتين منهم فأشار محدثنا أنّ حصتهم لا تتعدى يوميا من 10 إلى 20 علبة على الأكثر.

وأكّد نائب رئيس نقابة الصيادلة الخواص بجيجل، أنّ نصيب الولاية من مضادات تخثر الدم يبقى غير كافيا بالنظر إلى الطلب المتهالك عليها، وهو نفس المشكل على الصعيد الوطني، خاصة على أعقاب ارتفاع المصابين بفيروس كورونا، مشيرا في الوقت ذاته أنّ هذه المضادات ليست لمرضى كوفيد فقط، بل تشمل أيضا عديد الحالات المرضية في صورة النساء الحوامل، المقبلين على العمليات الجراحية، المصابين في حوادث المرور وغيرها من الحالات التي تستدعي مضادات تخثر الدم، ونحن كنقابة قمنا برفع هذه الانشغالات لوزارة الصناعة الصيدلانية، بالإضافة إلى الأدوية التي تعرف تذبذبا في التموين،حيث يقود عملية التوزيع موزعين خواص البالغ عددهم 4 موزعين، لا يتحصلون على كميات كافية مقابل القادمين من الولايات الأخرى، على اعتبار أنّهم يتحكمون في الحصة السوقية والطلب الكبير.

ودعا “مراد شابونية”، إلى ضرورة مضاعفة الإنتاج المحلي من الحقن، التي تبقى عاجزة لحد اللحظة في تحقيق الاكتفاء الذي لا يتجاوز 60 بالمئة من الطلب، حتى يتسنى للمرضى الحصول عليه مباشرة من الصيدليات دون الحاجة إلى التنقل إلى المراكز الاستشفائية، والحل الأوحد هو رفع الإنتاج من مضادات تخثر الدم.

وعن الأدوية التي لا تزال تسجل نقص حاد على مستوى هذه الفضاءات، أشار نائب رئيس نقابة الصيادلة الخواص في هذا الشأن، إلى الأدوية المستورة كونها لا تلبي الطلب من جهة، بالإضافة إلى عدم تغطية المنتوج المحلي للأسواق، حيث تدعّمت السوق الوطنية الدوائية بسلسلة إنتاج جديدة وأصبحت تحوز على سلسلتين.

هاجر بوقليع

اقرأ أيضاً

آخر الاخبار

الأكثر قراءة

نختار لك

رئيس الجمهورية يحل بمصر في زيارة عمل و اخوة

حل رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون، بعد ظهر يوم الاثنين بجمهورية مصر العربية...

الجزائر ترسل مساعدات إنسانية الى دولة مالي الشقيقة

تم يوم الاثنين بالقاعدة الجوية لبوفاريك (الناحية العسكرية الأولى) شحن مساعدات إنسانية متكونة من...

10 فيفري القادم آخر أجل لاستقبال التصريح بالرغبة للمشاركة في حركة النقلة

وجهت مديرية التربية لولاية جيجل، تعليمة إلى مديري المؤسسات التعليمية في الأطوار الثلاثة ومفتشي...

500 طالب فقط تلقوا اللقاح من أصل 32 ألف طالب بجامعة الإخوة منتوري قسنطينة1

كشف رئيس المجلس الولائي لتجمع الطلبة الجزائريين قسنطينة 1 مصباح إيهاب، عن إقبال محتشم...
%d مدونون معجبون بهذه: